بعد رفضه لدعوى المغرب ضد زكرياء مومني..القضاء الفرنسي يقر أخيرا بحق المغرب في متابعة




ذكر موقع “أطلس أنفو” ، أن المغرب سيتابع المواطن الفرنسي من أصل مغربي الملاكم السابق زكرياء مومني، بتهمة القذف،

بعد أن كان رفض مشاركة ممثلين للبلاد في مسيرة باريس، ضد الاعتداء الذي تم على جريدة الكاريكاتور الساخرة شارلي إيبدو،

إذ صرح في حديث لقناة “بي إف إم تيفي” الإخبارية قائلا: “لا مكان للمسؤولين المغاربة في هذه المسيرة”.

واعتبر فريق محامي الدولة المغربية أن “الحكم تاريخي، ليس فقط بسبب إقراره بحق البلاد في متابعة مومني الذي أساء

للمغاربة بتصريحه الأخير، ولكن أيضا لأنه ولأول مرة في التاريخ، سيتمكن بلد ما من متابعة شخص داخل أروقة القضاء الفرنسي”.

وكانت قضية مومني قد تسببت في توتر العلاقات بين فرنسا والمغرب الى مستوى جعل الرباط تجمد التعاون في شتى القطاعات ومنها في مكافحة الإرهاب والقضاء لمدة قاربت السنة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن