ترامب مازال عازم على نهج سياسية التميز العنصري ضد المسلمين ومنعهم من دخول أمريكا 




قال الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، اليوم الخميس، إنه لا يزال يعتزم حظر المسلمين من دخول الولايات المتحدة الأمريكية، وفقاً لتقرير نشرته صحيفة اندبندنت.

ويأتي تجديد ترامب تهديداته بعدم السماح للمسلمين من دخول الولايات المتحدة، بعد الهجمات الأخيرة التي وقعت في العاصمة الألمانية برلين، والتي وصفها الرئيس المنتخب بأنها “هجوم ضد الإنسانية”.وتعهد ترامب بمواصلة سياسة التمييز ضد المسلمين الراغبين في القدوم إلى الولايات المتحدة، إضافة إلى المسلمين اللذين يعيشون في أمريكا، ويقدر عددهم بـ3.3 مليون شخص.  وأكد ترامب في لقاء أجراه معه عدد من الصحفيين خلال تواجده في ولاية فلوريدا أن “خططي دائماً صحيحة، وما يحصل الآن يثبت ذلك”. في إشارة إلى هجمات برلين.وغير الرئيس المنتخب من مواقفة المناهضة للمسلمين، ويؤكد ذلك اختفاء تقارير معادية عن صفحته الخاصة في يوم الانتخابات الرئاسية التي جرت في نوفمبر الماضي.ونادى ترامب في ديسمبر  2015، بإغلاق الحدود بشكل كامل أمام المسلمين. ليغير مواقفه بعد ذلك مطالباً بمنع المهاجرين المسلمين فقط من دخول الولايات المتحدة.  وبعد أسبوع من انتهاء الانتخابات التي فاز فيها ترامب، قالت مستشارة الرئيس المنتخب، كريس كوباتش، إن الفريق الانتقالي يبحث عن سبل جديدة لتطبيق نظام تسجيل خاص بالمسلمين القادمين إلى أمريكيا، للحد من وقوع هجمات محتمله، ولتتبع ملفاتهم.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن