الصحافة المصرية تستفز المغرب “المغرب يحدث تقاربا مع إسرائيل من أجل قضية الصحراء” 




عادت الصحافة المصرية لاستفزاز المغرب مجددا، بعدما قالت صحيفة البديل إن المغرب “يحدث تقاربا مع إسرائيل من أجل قضية الصحراء”.

وقالت الصحيفة في موقعها على الأنترنت، إن “زيارات واهتمام إعلامي وسياسي مغربي غير مسبوق بالكيان الصهيوني خلال الأشهر الأخيرة الماضية، فإذا كانت هناك علاقات قديمة بين الرباط وتل أبيب، إلا أنها تتزايد وتتطور بشكل ملحوظ خلال الفترة الأخيرة، الأمر الذي يثير تساؤلات حول طبيعة العلاقات بين الطرفين وإلى أين ستصل”.

وأضاف الموقع المصري “تنتظر تل أبيب استقبال وفد من المغرب مكون من نشطاء في مجال التعليم والثقافة، سيصل إلى إسرائيل في 28 دجنبر الجاري، وهو ما يضع اسم المغرب لأول مرة في الإعلان الشهري الرسمي لوزارة خارجية الكيان الإسرائيلي حول الزيارات المقبلة لمسؤولين ووفود رفيعة المستوى إلى الكيان”.

وأبرزت قائلة “دفء العلاقات بين المغرب وإسرائيل ليس جديدًا، لكنه تزايد خلال الفترة الأخيرة، وهو ما دفع البعض إلى ربطها بقضية الصحراء والبوليساريو، حيث تتجه كل من المغرب والجزائر إلى استقطاب الدعم الدولي في قضيتهما المتنازعين حولها، وفي الوقت الذي تتقرب فيه الجزائر من المعسكري الروسي السوري الإيراني، اختارت المغرب التقرب من المعسكر الخليجي الأمريكي الصهيوني، وهو ما دفع الرباط إلى الارتماء في أحضان الكيان في هذا الوقت بالتحديد”.

وأوضحت الصحيفة المصرية “أن بعض القنوات الإعلامية تداولت أنباء عن أن الزيارة الحالية التي يقوم بها وفد مغربي لإسرائيل، من أبرز مهامه إقناع المسؤولين الصهاينة بدعم المغرب في قضية الصحراء، والضغط على الدول الإفريقية التي لا تزال تعادي موقف المغرب من القضية، والتي تملك إسرائيل علاقات وطيدة معها”.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن