فنانة إيطالية ترسم لحظة القبض على الطفل الفلسطيني




قامت فنانة إيطالية برسم لوحة فنية تحاكي من خلالها مشهد القبض على الطفل الفلسطيني “فوزي الجنيدي” البالغ 16 عاماً والذي قام بإعتقاله حوالي 23 جندياً إسرائيلياً وكأنه الإرهابي الأكبر بالعالم, في منطقة الزاوية بمدينة الخليل, وقد لاقت صورته إنتشاراً كبيراً حول العالم.
هذا المشهد وثقته عدسات المصورين وقامت وسائل الإعلام العالمية بتناقله, هذا في أثناء تغطية الإحتجاجات المنددة بالإعلان الأمريكي بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل.
وقد استفز المشهد الفنانة الإيطالية “أليسيا بولينسي” التي تعمل بالأساس كمصورة محترفة. وتركت لأناملها حرية التعبير بالرسم عن الحزن والغضب الذي شعرت به بسبب هذه الصورة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن