المطبخ المغربي يتألق في مهرجان أنقرة الدولي للخبز




طبع المغرب على مشاركة متميزة في مهرجان أنقرة الدولي الأول للخبز ،الذي اختتم يوم الأحد (15 أكتوبر) ،بعرض خصوصيات وثراء المطبخ المغربي الاصيل.

وشكلت فعاليات المهرجان الدولي للخبز ،التي انطلقت أول أمس الجمعة بالعاصمة التركية وأشرفت على مشاركة المغرب بها سفارة المملكة بأنقرة ، فرصة لتقريب الأتراك وباقي المشاركين في المهرجان أكثر فأكثر من المطبخ المغربي الأصيل ومختلف مكوناته ،التي تميزه عن باقي أطباق مختلف دول العالم وتمنحه ميزة خاصة في عالم الأذواق .

وسعت الدول المشاركة في المهرجان ،على مدى ثلاثة أيام ، لتسليط الضوء على ثراء مطابخها وأنواع الأطعمة التي تميزها في هذا الحدث الاقتصادي والسياحي والثقافي والتراثي البارز.

وفي هذا السياق ،نظم المغرب ،حسب بلاغ للسفارة المغربية بأنقرة ، احتفالية خاصة لتذوق الخبز والحلويات والكسكس المغربي، على إيقاع مقطوعات موسيقية أندلسية بديعة ،كما قدمت لزوار الرواق المغربي شروحات حول خصوصية وثراء المأكولات والأطباق المغربية ،التي لقيت إقبالا منقطع النظير واهتماما استثنائيا من طرف زوار هذا الحدث الثقافي.

كما لم يفوت عدد كبير من ممثلي الهيئات الدبلوماسية الأجنبية ومختلف وسائل الإعلام التركية فرصة زيارة الرواق المغربي للاستمتاع بالأذواق المتنوعة والنكهات الخاصة للمطبخ المغربي الأصيل.

وكانت مشاركة المملكة المغربية في هذا الحدث الثقافي فرصة مثالية للتعريف أكثر بتراث الطهي الوطني المعروف عالميا بنكهاته ومكوناته وتنوعه وجودته الخاصة ، والذي يعكس أيضا مختلف الروافد الاجتماعية والثقافية لمختلف مناطق المغرب ،وله شهرة خاصة في كل دول المعمور ويشكل دعامة من دعامات السياحة الوطنية .




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن