الأمم المتحدة تدعو إسبانيا إلى التحقيق في “العنف” باستفتاء كاتالونيا




دعا المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة زيد رعد الحسين، الإثنين 2 أكتوبر/تشرين الأول 2017، مدريد إلى التحقيق في كل أعمال العنف التي وقعت خلال الاستفتاء حول استقلال كاتالونيا معبراً عن قلقه الشديد إزاء الوضع.

وقال زيد رعد الحسين في بيان “أشعر بقلق شديد حيال أعمال العنف في كاتالونيا الأحد، وأحض السلطات الإسبانية على ضمان إجراء تحقيق مستقل ومعمق وحيادي في كل أعمال العنف”. وأضاف “إن ردود الشرطة يجب أن تكون على الدوام متكافئة” مع ما تقتضيه الضرورة.

وكان رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي أعلن أن القوات الأمنية في البلاد “أدت واجبها” وطبقت حكم القانون.

من جهته قال رئيس إقليم كاتالونيا كارليس بيغديمونت إن الشرطة استخدمت “العنف المفرط” ضد أشخاص كانوا يتظاهرون “سلمياً”.

وأعلنت سلطات كاتالونيا أن 844 شخصاً بحاجة إلى عناية طبية بعد أعمال العنف التي سجلت في نهاية الاسبوع فيما تأكد إصابة 92 شخصاً.

ودعا زيد الحسين مدريد إلى الموافقة “بدون تأخير” على طلب خبيرة الأمم المتحدة في حق التجمع السلمي آناليزا تشيامبي زيارة إسبانيا.

وكانت تشيامبي قدمت طلبها الأسبوع الماضي قبل التصويت لكن مدريد لم ترد بعد عليه، بحسب ما أعلنت إليزابيث ثروسيل المتحدثة باسم المفوض السامي لحقوق الإنسان لوكالة فرانس برس




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن