شرطية بمطار بيرغامو تهين رئيسة الشباب المسلمين بإيطاليا




 

 

تعرضت رئيسة جمعية الشباب المسلمين بإيطاليا المعروفة اختصارا ب GMI نادية بوزكري المغربية الأصل لمعاملة عنصرية مهينة من قبل إحدى عناصر الشرطة بمطار مدينة بيرغامو عندما أرادت إرغامها بخلع حجابها أمام الملأ وإلا لن تسمح لها بالمرور.

وقالت بوزكري عبر فيديو بثته على صفحتها الشخصية على موقع الفيسبوك أن الشرطية بمطار أوريو آل سيريو لم تكتف برغبتها في إرغامها على خلع حجابها وإنما وجهت إليها وابلا من الكلام العنصري بدعوتها للرجوع إلى بلدها.

وأضافت رئيسة GMI أن لا جواز السفر الإيطالي ولا إجادتها التحدث بالإيطالية أو حتى ازديادها بإيطاليا كان كافيا لكي تعترف لها الشرطية المذكورة بحقوقها بل أنها لم تتردد في دعوتها إلى الرجوع إلى بلدها ما دامت أنها مسلمة.

وتعتبر نادية بوزكري طالبة الدراسات العليا في الإقتصاد، أول امرأة بإيطاليا تقود هيئة إسلامية كبرى بعدانتخابها في السنة الماضية على رأس جمعية الشباب الشباب المسلمين بإيطاليا.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن