تحقيقات إيطالية بخصوص أشخاص غيروا مكان سكناهم نحو مدن ضربها الزلزال للحصول على تعويضات




تحقيقات إيطالية بخصوص أشخاص غيروا مكان سكناهم نحو مدن ضربها الزلزال للحصول على تعويضات.

فيما قد يكون فضيحة جديدة ،تحقق السلطات الإيطالية بشأن تغيير العديد من العديد من المواطنين لمقرات سكناهم من العاصمة الإيطالية ومدن أخرى نحو “أماتريشي” و “أكومولي” وهما المدينتان اللتان ضربهما زلزال السنة الماضية، في محاولة للحصول على تعويضات تقدمها الدولة لهم.

وحسب مانقلت صحيفة لاريبوليكا الإيطالية، صباح الثلاثاء واطلعت المهاحر بريس عليه، فإن النيابة العامة بمدينة رييتي تحقق بالفعل بشأن إمداد الغاز لمنازل يقيم فيها أشخاص قادمون من مجينة روما وعددهم يتجاوز 120 .

وبدأت التحريات بخصوص أشخاص قاموا بتغيير مقار سكناهم المالي من أجل الحصول على المساعدة المالية المقدرة ب 400 يورو شهريا و900 يورو للعائلات الكبيرة .




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن