ظهور كائن بحري غريب على شاطئ تكساس بعد إعصار هارفي




ظهر حيوان غامض قذفت به أمواج المحيط الأطلسي على أحد شواطئ تكساس بعد إعصار هارفي المدمر الذي ضرب الولايات المتحدة الأمريكية في أواخر الشهر الماضي مخلفا أضرار كارثية.

ونشرت بريتي ديساي، الموظفة بجمعية أودوبون الوطنية، وهي منظمة بيئية أمريكية، صورا لحيوان أعمى وذو أسنان حادة على حسابها في “تويتر“، قائلة إن سكان محليين في تكساس عثروا على هذا الكائن الغريب بعد اجتياح “هارفي” للولاية.

وتقدمت ديساي بطلب إلى علماء البيولوجيا عبر موقعها على تويتر لمساعدتها على التعرف على هذا الكائن الغريب.

وقد تم إرسال طلبها إلى عالم الأحياء الدكتور كينيت تيغي، الذي يعتقد أنه نوع من أنواع أسماك “أنقليس البحر” أو ثعبان البحر ذو الذيل الحاد، وتحديدا من نوع أنقليس ذو الأسنان السيفية. ومن المعروف أن هذا النوع من الأسماك يعيش على عمق يتراوح بين 60 و90 مترا.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن