المغرب ينهي مهام القنصلة العامة ب ميلانو




أنهت وزارة الخارجية والتعاون المغربية بصفة رسمية مهام فاطمة بارودي القنصلة العامة للمملكة بمدينة ميلانو سنتين فقط بعد تعيينها.

ونقلت صحيفة أخبار اليوم المغربية عن مصادر من الخارجية المغربية أن إنهاء مهام بارودي جاء كنتيجة حتمية لدخولها في صراع مع أعضاء البعثة القنصلية بميلانو، والموطفين المحليين وهذا ما أثر على السير العادي للشؤون القنصلية.

وأضاف ذات المصدر أنه أمام الوضعية المستعصية التي تتواجد عليها قنصلية ميلانو تقرر إسناد المهام إلى القنصل العام الحالي بمدينة بولونيا بوزكري الريحاني، بعد النتائج الإيجابية التي حققها في مهامه على رأس قنصلية بولونيا التي كانت بدورها تتخبط في مشاكل عديدة.

وللإشارة فإن تعيين بارودي على رأس قنصلية المملكة بميلانو جاء بعد خطاب العرش لسنة 2015 والذي دعى إلى تحسين الخدمات القنصلية، وبالرغم من التحسن الكبير الذي شهدته الخدمات القنصلية بميلانو إلا أن الأجواء الداخلية لم تكن على ما يرام بعد المقاومة الكبيرة التي لاقتها قرارات القنصلة وجعلها تدخل في صراع مع بعض نوابها الذين طالبوا بالدخول إلى المغرب قبل انتهاء مدة انتدابهم، إضافة إلى تورط أحد المحاسبين بالقنصلية في اختلاسات مالية رأى البعض أن بارودي تتحمل جانبا من المسؤولية فيما حدث.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن