مجموعة عنصرية تهاجم مسجداً قيد البناء بهولندا وتعلن ‘إحتلاله’




نفذت مجموعة هولندية من اليمين المتطرف يوم السبت، اعتداء على مسجد التوحيد التابع للأتراك في مدينة فينلو جنوب شرق هولندا.

ونقلت مصادر خبرية عن مصادر محلية، أن أعضاء من حركة “إد فيرزيت” (اليمينية المتطرفة) علقوا لافتة تحمل عبارات عنصرية على مئذنة المسجد الذي تستمر أعمال بنائه في المدينة.

وكتب على اللافتة عبارات مضمونها: “ابتعد.. هولندا لنا، لا نريد مسجدا في حيّنا، لا نريد الإسلاميين”.

وفيما بعد نشرت الحركة صورة اللافتة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وكتبت تحتها: “قمنا باحتلال المسجد”.

وقال المشرف على أعمال المسجد أحمد دورسون إن “اعتداء من هذا النوع يقع في المنطقة لأول مرة منذ 30 عاما”، مضيفا أن عدد اليمينين المتطرفين كبير في المنطقة.

وأوضح في الوقت ذاته أن الشرطة أوقفت منفذي الاعتداء، وعززت من إجراءاتها الأمنية حول المسجد لمنع وقوع حوادث جديدة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن