القضاء يصدم عائلة أصغر معتقل في الحراك




رفضت المحكمة الإبتدائية بالحسيمة، تمتيع الطفل  عبد الرحمن العزري، البالغ من العمر 14 سنة، بالسراح المؤقت من أجل قضاء عيد الاضحى بين أحضان عائلته.

وقال مصدر ان  عائلة عبد الرحمان العزري اصيبت  بخيبة أمل كبيرة بعد أن تقدمت عبر هيئة الدفاع بملتمس يقضي بتمتيع ابنها بالسراح المؤقت تحت كل الضمانات من أجل إمضاء أجواء العيد، وهو القرار الذي أثار سخطا عارما في أوساط العديد من النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي.

ومعلوم ان غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة ادانت مساء يوم أمس الثلاثاء 29 غشت الجاري، الناشط جمال ولاد عبد النبي بالسجن النافذ لمدة 20 سنة، المتابع من طرف الوكيل العام للملك بتهم “إضرام النار في بناية مخصصة لعناصر القوات العمومية، ووضع متاريس في الطريق العمومية بغرض قطع الطريق، ورشق القوات العمومية بالحجارة، والتجمهر المسلح”، وحكمت عليه ب 20 سنة سجنا نافذا.

وواجه المتهمون تهم تتعلق بـ”إضرام النار في بناية آهلة” و”وضع متاريس في الطريق العمومية لقطع الطريق” و”التظاهر غير المرخص”. بالاضافة الى “العصيان” و”التجمهر المسلح” و”قطع الطريق” و”تعييب أشخاص مخصصة للمنفعة العمومية” و”إهانة أفراد القوات العمومية”،




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن