100 سائق من مراكش لنقل الوفد المرافق لملك السعودية

" من هنا وهناك"




انتقل نحو 100 سائق مهني من مراكش إلى طنجة من أجل تأمين نقل أعضاء الوفد الرسمي المرافق للملك السعودي، سلمان بن عبد العزيز، خلال عطلته السنوية بعاصمة البوغاز، بعدم لجأت إلى خدماتهم الشركة المكلفة بتوفير السيارات الفاخرة للوفد الملكي السعودي، بوساطة من شركة مراكشية تعمل في النقل السياحي واللوجستيك.

واستنادا إلى مصدر مطلع، فمن المقرّر أن يتقاضى السائقون المراكشيون 500 درهم عن كل يوم عمل، فضلا عن الإكراميات التي يتلقونها عادة من أعضاء الوفود الملكية، خاصة الخليجية منها.ووفق المصدر نفسه، فقد انتقل السائقون المائة إلى طنجة أربعة أيام قبل وصول العاهل السعودي إليها، وهي الفترة التي أوضح أنها كانت كافية من أجل أن تجري المصالح الأمنية المختصة تحرياتها وأبحاثها حولهم، في إطار الإجراءات الأمنية التي تسبق الزيارة. وقد جاء اختيار السائقين المراكشيين، حسب مصدرنا، بالنظر إلى كفاءتهم والتجربة التي راكموها في مجال نقل المشاركين في المؤتمرات والتظاهرات الدولية التي تشهدها مدينتهم.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن