​القضاء الفرنسي يأمر بإزالة تمثال للسيدة العذراء استنادا إلى مبدأ علمانية الدولة




للمرة الثانية خلال سنتين، أمر القضاء الفرنسي قرية صغيرة تقع في شرق فرنسا بإزالة تمثال للسيدة العذراء من حديقة عامة استنادا الى مبدأ علمانية الدولة، كما أعلن رئيس بلدية القرية السبت 3 ديسمبر.
وكان التمثال وضع عام 2011 في حديقة تابعة لبلدية قرية بوبلييه في مقاطعة سافوا العليا في شرق فرنسا، وصدر قرار قضائي أول في يناير 2015 بإزالة التمثال، قبل القرار الأخير.

وأعطيت البلدية مهلة ثلاثة أشهر لتنفيذ القرار القضائي تحت طائلة فرض غرامة بقيمة مئة يورو يوميا، حسب الحكم الصادر في الرابع والعشرين من نوفمبر الماضي.

وقال رئيس البلدية غاستون لاكروا الذي قدم نفسه على أنه “جمهوري يضمن العلمانية”، إنه ينوي البحث عن “أرض خاصة” لوضع تمثال السيدة العذراء فيها.

واحتج السكان على نصب التمثال لأن البلدية لم تبحث الأمر على مستوى مجلس البلدية، واستخدمت مع ذلك مال البلدية لتنفيذ هذا المشروع.

يذكر ان فرنسا من إحدى الدول الأكثر علمانية في العالم وتمارس فصلا قويا بين الديانة والحياة العامة. وفي العام 2010 أصبحت فرنسا أول دولة في أوروبا تمنع ارتداء النقاب في الأماكن العامة.

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن