وزير الخارجية المغربي يتعرض لاعتداء ومنع دخول قمة بالموزمبيق لهذا السبب (فيديو)




تعرض الوفد الدبلوماسي المغربي الذي يقوده وزير الخارجية ناصر بوريطة، لاعتداء جسدي ومحاولة لمنعه من حضور القمة الإفريقية اليابانية بالعاصمة الموزمبيقية “مابوتو” أمس الخميس.
ونشرت مجلة “تيل كيل”، فيديو تضمن أبرز اللحظات التي تعرض فيها الوفد المغربي برئاسة ناصر بوريطة، للدفع من قبل عناصر الأمن الموزمبيقي الذين حالوا دون دخولهم إلى قاعة المؤتمرات.

وواجه الوفد المغربي صعوبات في ولوج القاعة بالرغم من توفره على اعتماد الدخول، واستمر التدافع بين الوفد المغربي والأمن الموزمبيقي أمام الباب حيث عملوا على منعهم من الدخول.

وحسب قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء،  فإن سبب التوتر الذي حصل يعود لكون البلد المضيف للقمة الفريقية اليابانية، عمل على إشراك ممثلين عن جبهة البوليساريو الانفصالية.

وأفادت القصاصة، أن الوفود المدعوة بشكل رسمي للقمة تتوفر على اعتماد الدخول إلى قاعة الاجتماعات، وهو الأمر الذي لم تستسغه الجبهة ومنهم ما يسمى بوزير خارجية الجبهة محمد سالم ولد السالك الذي انهار بعد منعه من الوصول إلى القاعة، لتعمد السلطات الموزمبيقية بعد ساعات، على إصدار أوامر لقواتها بالاعتداء على الوفدين المغربي والياباني حيث منعوا من الوصول للقاعة.

وبعد ساعات، تضيف القصاصة، عقد الاجتماع بحضور ممثلين عن الجبهة الذي دخلوا من الباب الخلفي واحتلوا مقاعد مخصصة لوفد الموزمبيق، مشيرة إلى أنه وعقب الاجتماع صرح مسؤولون يابانيون بأن القمة المقصود منها هو مشاركة البلدان الإفريقية المعترف بها من قبل اليابان فقط.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن