​بلجيكا | القبض على مراهق بحوزته مواد متفجرة وقنينة مكتوب عليها الله أكبر




ألقت الشرطة البلجيكية أمس الثلاثاء  على أربعة مراهقين مغاربة تتراوح أعمارهم بين 12 و 14 سنة بالقرب من محطة ميترو “gard l’ouest”،
وقالت القناة المحلية “RTLTVI” وِجد عند المراهق الأكبر ذو 14 سنة في محفظة يحملها على كتفه مواد متفجرة وسكاكين وقنينة مكتوب عليها الله أكبر،

وفتح تحقيق من الشرطة مع الشبان الثلاثة إذا كان لديهم علامات تطرف أو ميولهم للعمل إرهابي،

وتم أخذ المراهق لتفتيش منزله ووجدت الشرطة نفس المواد والتي متاحة للبيع في المتاجر والأماكن العامة،

ليتضح فيما بعد أن المراهق مولوع بألعاب الفيديو وكان يطبق ما يراه في ألعاب وليس له أي نوايا بصنع قنبلة أو ما شابه،
وتم وضع المراهقين تحت الحراسة النظرية ليبث القاضي في أمرهم

منبر الجالية المغربية  




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن