إسبانيا تسخط على بلجيكا بعد إعلانها على منح اللجوء السياسي لرئيس حكومة كاتلونيا




صرح وزير  الهجرة البلجيكي ثيو فرانكين لقناة (في.تي.إم) أن دولته مستعدة لمنح اللجوء السياسي لزعيم كتالونيا كارلس بودغمون، حيث أنه من المتوقع أن يتم إيقافه وإدخاله إلى السجن في ظرف محاكمة قد لا تكون عادلة.

هذا، وقد  عزلت الحكومة الإسبانية زعيم كتالونيا يوم الجمعة الماضي، بعد أن أعلنت كتالونيا الاستقلال عن اسبانيا، ورغم كل الظروف السياسية التي يمر بها زعيم كتالونيا، لم يسبق له أن ذكر أنه ينوي إلى الذهاب إلى بلجيكا، رغم أنها تعتبر من بين الدول القلائل التي تعطي الحق في إختيار اللجوء السياسي إليها.

في حين إختار زعماء الدول الأوروبية  عدم التدخل في الشؤون السياسية لإسبانيا، حيث إعتبروا الأمر أنه شأن داخلي وان الدستور يجب أن يحترم، في حين بلجيكا تدخلت لتدعوا مدريد و برشلونة إلى الحوار.

وتجرد الإشارة أن العلاقة بين إسبانيا وبلجيكا متوترة  مند سنوات عدبدة، وذلك بسبب رفض بلجيكا تسليم زوجيين إسبانيين مطلوبين للعدالة بعد أن تورطوا مع جماعة إيتا المتمردة في إقليم الباسك.

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن