البابا فرنسيس يطلق حملة عالمية لتحسين حياة المهاجرين




أطلق البابا فرنسيس الأربعاء، حملة عالمية للكنيسة الكاثوليكية لتحسين حياة المهاجرين، في حين حث أحد كبار الكرادلة السياسيين على “الحنو على المهاجرين” بدلاً من تشويه صورتهم.
تأتي الحملة التي ستستمر عامين تحت عنوان “شارك في الرحلة” في وقت تتزايد فيه المشاعر المناهضة للمهاجرين في الولايات المتحدة ودول أوروبية كثيرة حققت فيها أحزاب اليمين المتطرف المزيد من المكاسب لوقوفها ضد الهجرة.

ويوم الأحد، صعد حزب “البديل من أجل ألمانيا” المناوئ للمهاجرين إلى المركز الثالث في الانتخابات العامة مستغلاً ضيق الألمان من دخول أكثر من مليون مهاجر ألمانيا خلال العامين الماضيين.

وأطلق البابا فرنسيس الحملة أمام عشرات الألوف من الأشخاص في ميدان القديس بطرس خلال عظته الأسبوعية وحث الكاثوليك في أنحاء العالم على أن يكونوا “منفتحين وعادلين ومرحبين” بالمهاجرين.

وتعهد حزب رابطة الشمال المناوئ للمهاجرين في إيطاليا بشن حملة على المهاجرين القادمين من دول العالم الثالث إذا شارك في السلطة ضمن حكومة ائتلافية بعد انتخابات العام المقبل.

رويترز




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن