ألمانيا تقول إنها ستجرب برنامج تحليل لهجات طالبي اللجوء




تخطط ألمانيا لتجربة برنامج يستطيع التعرف بشكل آلي على لهجة الشخص، للمساعدة في تحديد فيما إذا كان طالبو اللجوء قادمون فعلاً من البلدان التي يقولون أنهم منها.
وأكدت وكالة الهجرة واللاجئين الاتحادية اليوم الجمعة تقريراً لصحيفة دي فيلت عن هذا المشروع الرائد.

وقالت متحدثة باسم الوكالة إن البرنامج المذكور سيكون مكملاً للأساليب المتوفرة حالياً المستخدمة للتأكيد من هوية الشخص.

وأضافت أندريا برينكمان في حديث لوكالة أسوشيتد برس أن المسؤولين سيظلون معتمدين على المعلومات، بما فيها الوثائق المقدمة من قبل طالب اللجوء، وآراء الخبراء، قبل الوصول إلى استنتاج نهائي بشأن هوياتهم.

وسبق وأن أشتكى المسؤولون الألمان من إدعاء طالبي لجوء من دول عربية بأنهم سوريون أملاً في زيادة فرصهم في البقاء في ألمانيا.

وأمر المسؤولون في العام الماضي بإجراء 1405 تحليل لغوي، ارتفاعاً عن 431 في العام 2010.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن