إيطاليا … خطة قومية لإدماج المهاجرين واللاجئين




أعلن وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي يوم امس الأربعاء عزم حكومة بلاده التقدم إلى البرلمان خلال شهر يونيو المقبل بخطة قومية “للإدماج” تعالج جوانب قضية الهجرة وأوضاع اللاجئين في البلاد.

وأكد مينيتي في جلسة استماع أمام اللجنة البرلمانية لتقصي الحقائق بشأن المهاجرين الحاجة إلى “مشروع عضوي شامل” لمعالجة أوضاع الذين يحق لهم البقاء في البلاد.

وأشار إلى أن ملامح الخطة الجاري أعدادها لطرحها على البرلمان ستتمحور حول نقاط عدة تتراوح بين الإدماج الاجتماعي التوظيفي والرعاية الصحية والتأهيل اللغوي ولم الشمل الأسري والتعليم إضافة إلى الاعتراف بالمؤهلات العلمية للمهاجرين.

وأكد الوزير الإيطالي أيضا أن بلاده أظهرت في السنوات الأخيرة أنها قادرة على “الصمود” أمام “تدفقات هائلة” من المهاجرين موضحا أن ذلك تبين في كيفية استقبالها لهم.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن