​خصاص مهول في اليد العاملة تدفع كندا لاستقطاب الآلاف الفلاحين المغاربة 




كشف تقرير لمركز للبحث والتفكير بكندا إلى أن القطاع الفلاحي في البلد، يعاني بنسبة خصاص مهولة في اليد العاملة تم تقديره بـ100 ألف عامل خلال فترة ذروة النشاط الفلاحي، بسبب شيخوخة السكان النشطين في كندا، وتوسع الاستثمارات في القطاع الزراعي، زيادة على الصورة السلبية لدى الكنديين تجاه العمل في القطاع، وفقا لما أفاده تقرير لموقع ” aujourdhui le maro” .
وأوضح التقرير نفسه، أن خبراء كنديين من أصل مغربي، قدموا مقترحاً إلى الجمعية الوطنية في البلد، يقضي بالقيام بعملية انتقاء لليد العاملة الفلاحية المؤهلة في المغرب، وإجراء تكوين لها في المجالين الفلاحي والاجتماعي، من أجل ضمان تكيفها مع العمل في إقليم كيبيك.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن