صحة

ثورة “الأقدام الحافية ” في الفصول الدراسية

انضمت مدرسة بريطانية أخرى إلى ثورة “حافي القدمين في الفصول الدراسية”، قائلة إنها تحسن السلوك والنتائج في الفصول الدراسية، بالإضافة إلى أنها تقلل من الشغب.

وبدأت مدرسة ويست ثورنتون الابتدائية في جنوب لندن تطبق فكرة “حافي القدمين في الفصول الدراسية”.

وسارت هذه المدرسة على نهج مدرسة فيندرن في مدينة ديربي، التي تقول إنها لاحظت بالفعل تحسنات في السلوك والنتائج.

وقال دي بامفريي، مدير “ويست ثورنتون “، إن المدرسة شهدت تحسينات واسعة منذ أن بدأ التلاميذ يسيرون حافيي القدمين، مضيفا أن هذه الخطوة لها فوائد كثيرة على الطلبة.

وتابع دي بامفريي “أي طفل في المدرسة سيقول لكم إنه لاحظ الفرق وإنه يشعر بنفسه أكثر استرخاء وأكثر راحة وأكثر تركيزا على التعلم”.

وتتوفر الأقسام على كراسي، بيد أن الأساتذة يقولون إنه يمكن للتلاميذ الجلوس على الأرض إذا أرادوا ذلك.

من جهته ذكر ميشيل هال، نائب مدير مدرسة فيندرن، “اقترح أحد المعلمين الفكرة بعدما اكتشف في بعض الأبحاث أن الأمر له فوائد كثيرة.. فعلا الفكرة أتت أكلها وكان التلاميذ في غاية السعادة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق