والدة صيكا براهيم تحكي ظروف إعتقال إبنها بمرارة أمام رفاقه المضربين عن الطعام




توفي المعطل قيد حياته، إبراهيم صيكا، مساء أمس الجمعة بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بمدينة أكادير، وذلك حسب ما ذكرته مصادر حقوقية بمدينة كلميم.

وذكرت تقارير إعلامية، استنادا إلى المصادر ذاتها، أن الراحل كان يوجد رهن الاعتقال الاحتياطي منذ 3 أبريل الجاري بعد اعتقاله بتاريخ 01 أبريل من طرف عناصر من الشرطة القضائية تابعين لمفوضية الشرطة بمدينة كلميم، على خلفية محاولته رفقة مجموعة من المعطلين تنظيم وقفة احتجاجية للمطالبة بالحق في الشغل بشارع المختار السوسي بحي النوادر بنفس المدينة.

وكانت السلطات السجنية، قد نقلت الراحل في وقت سابق من السجن المحلي بوزكارن (شمال كلميم) إلى المستشفى الإقليمي بكلميم، لتقوم بنقله أيضا يوم 8 أبريل إلى قسم الإنعاش بمستشفى الحسن الثاني بأكادير على إثر تدهور وضعه الصحي.

أم الراحل تحدثت في الأيام القليلة الماضية، عن ظروف اعتقاله وعن تعرضه للتعنيف والضرب على مستوى الرأس والظهر، وذلك أثناء فترة اعتقاله الإحتياطي، بحسب ما ذكرته تقارير إعلامية استنادا إلى شهادة مصورة في مقطع فيديو بث على شهادة مصورة في مقطع فيديو بث على الأنترنت ، فيما خرجت مساء يوم الجمعة مظاهرات تلقائية بشوارع مدينة كلميم بعد أن انتشر خبر وفاة أحد أبنائها، فيما تشهد المدينة حالة استنفار أمني.

[youtube https://www.youtube.com/watch?v=q41u6RLkl94?iv_load_policy=3&modestbranding=1&rel=0&showinfo=0&wmode=transparent&w=590&h=360]

Source: chadafm




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن