محمد السادس يدعو الأفارقة إلى استعادة حقوقهم وتجاوز آثار الاستعمار




وجه الملك محمد السادس، رسالة قوية إلى القارة الإفريقية في موضوع التعاون جنوب ـ جنوب، وذلك من خلال الرسالة التي تلاها له “ينجا الخطاط” في منتدى “كرانس مونتانا”، الذي ينظم للمرة الثانية على التوالي في مدينة الداخلة، ما بين السابع عشر والثاني والعشرين من شهر مارس الجاري.

وشدد الملك في الرسالة التي تلاها الخطاط، رئيس جهة الداخلة واد الذهب، على أن “هذه الدورة التي ستتناول موضوع “تحسين الحكامة من أجل تنمية مستدامة”، تعد استكملا للحوار الهادف الذي انطلق السنة الماضية”، مضيفة بأن حضور أكثر من 500 شخصية دولية بمدينة الداخلة، من مسؤولين حكوميين وممثلين عن منظمات دولية، ينتمون إلى ما يناهز 100 دولة، “ما هو إلا دليل على تشبث الجميع بهذا اللقاء الهام، الذي يندرج في نطاق التعبئة في سبيل خدمة إفريقيا”.

وتابعت الرسالة الملكية: “آن الأوان كي تسترجع قارة إفريقيا حقوقها التاريخية والجغرافية”، مبرزة أنه “تاريخ غني لشعوب إفريقية، التي وحدتها قرون من المبادلات والوشائج المتنوعة، وجغرافية ملائمة لتحقيق مجتمعات إقليمية مندمجة ومتكاملة”، مضيفة بأن “على إفريقيا من الآن فصاعدا أن تؤكد حضورها كشريك أساسي في التعاون الدولي، وليس كمجرد موضوع له، أو هدف لرهانات الأطراف الأخرى؛ كما يجب ألا ينظر لإفريقيا على أنها مصدر للهشاشة، بل باعتبارها فاعلا أساسيا في عملية التقدم”.

Source: chadafm




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن