800 حالة تهرب من أداء تذاكر الطريق السيار يوميا




بلغ عدد المتهربين من أداء تذاكر المرور بالطريق السيار 800 شخص في اليوم الواحد، الأمر الذي جعل وزارة العدل والحريات تدق ناقوس الخطر، من خلال مراسلة مصالح الدرك الملكي من أجل إيلاء المخالفات المتعلقة بالتملص من أداء تذكرة المرور بالطريق السيار أهمية خاصة، مؤكدة على ضرورة فتح الأبحاث القضائية، وتحرير محاضر في حق المخالفين، وربط الاتصال بالنيابة العامة لاتخاذ المتعين.
وطبقا لمنشور صادر عن وزارة العدل والحريات فإن تزايد حالات المتهربين من أداء تذاكر المرور في الطريق السيار بالمغرب وصل الى 800 متهرب في اليوم، مما دفع بمصطفى الرميد، وزير العدل والحريات الى إعطاء تعليماته خلال منشور عممه الوكلاء العامون للملك على رؤساء سريات الدرك الملكي من أجل اتخاذ التدابير اللازمة في حق المتورطين في عملية التهرب أو التحايل من أداء تذكرة المرور في الطريق السيار، خصوصا في ظل تصاعد الحالات و “ابتكار” طرق تحول دون دفعهم للمبلغ المالي الواجب أداؤه، حسب ما أوردته صحيفة “المساء” في عدد الاثنين.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن