لمن يهمه الأمر هذه هي الإجراءات الجديدة للراغبين في الدراسة بفرنسا 




وافقت الجمعية الوطنية الفرنسية (الغرفة الأولى)، اخيراً، على مشروع قانون، خاص بإجراءات جديدة لتسهيل عملية متابعة الأجانب دراستهم في فرنسا، في إطار اتفاقيات التبادل الطلابي التي تربط فرنسا بباقي دول العالم.وكانت الجمعية الوطنية قد وافقت على إنشاء هذا النوع من تصريح الإقامة في يوليوز 2015، قبل الاعتماد النهائي في الأسبوع الماضي.



وسيمكن هذا القانوني الطلبة الأجانب من الاستفادة من “بطاقة إقامة متعددة السنوات، بمجرد انتهاء تاريخ بطاقة الإقامة الأولى”.

وستساهم هذه البطاقة في عملية قبول وتحرك المواطنين من الدول الأجنبية، حينما يتعلق الأمر بالإقامة في فرنسا لأكثر من ثلاثة أشهر، للقيام بمشروع بحث في إطار اتفاقيات الاستقبال التي تربط بين الجامعات والمعاهد.

وتجدر الإشارة إلى أن تقرير للجمعية الوطنية الفرنسية، تم نشره في شهر يونيو 2015، وأكد أن عدد الطلبة المغاربة المسجلين في فرنسا لمتابعة دراساتهم يبلغ 34 ألفا، وفي عام 2014 استضافت فرنسا ما يقرب من 300،000 طالب أجنبي، مما يجعله البلد المضيف الثالث للطلاب الدوليين، وفقا لمنظمة اليونسكو، بعد الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن