إختفاء 370 ألف اورو من مالية القنصلية المغربية بباريس




بعد فضيحة الفيديو الذي انتشر في الاونة الأخير والذي تظهر فيه خادمة قنصلة المغرب بباريس تشتكي الظلم الذي تعرضت له في منزل القنصلة، انتقلت  لجنة تفتيش من وزارة المالية الفرنسية قبل أيام قليلة الى القنصلية و قامت بافتحاص حسابات ماليتها ، وفقا لما ذكرته مصادر إعلامية .

واكتشفت  لجنة الافتحاص المالي إختفاء 370 ألف اورو و هو الأمر الذي لم يجد له المسؤولون على القنصلية تبريرا سوى بكون المبلغ المفقود سببه إحتراق التنبر و الطوابع الضريبية.

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن