متقاعد إيطالي بماشيراتا يصف مهاجرة مغربية بالقردة ويرش غاز الفلفل في وجه سائق حافلة دافع عنها




تعرضت مهاجرة مغربية بنواحي مدينة ماشيراتا مساء يوم السبت الأخير على متن إحدى حافلات النقل العمومي لقذف عنصري من قبل أحد الإيطاليين، كادت تطورات الحادثة أن تتحول إلى ما لايحمد عقباه عندما حاول سائق الحافلة الدفاع على المهاجرة المغربية. 

المهاجرة المغربية والتي كانت برفقة بناتها الثلاثة تعرضت لمختلف انواع السب والشتم من قبل متقاعد إيطالي ،60 سنة، عندما صعدت على متن الحافلة الرابطة بين بلدة “تشيفيتا نوفا” ومدينة ماشيراتا، عندما كانت تهم المهاجرة المغربية الجلوس رفقة بناتها في المقاعد الأمامية في الحافلة لينهرها المتقاعد الإيطالي عن فعلها داعيا إياها الإبتعاد عن ما أسماه ب “مكانه”.

 

وبالرغم من ابتعاد المهاجرة المغربية واتجاهها إلى داخل الحافلة، واصل المتقاعد الإيطالي قذفه في حق الأسرة المغربية داعيا سائق الحافلة من التأكد ما إذا كانت “هذه القرود” تتوفر على تذاكر السفر.

 

سائق الحافلة حاول تنبيه المسافر الإيطالي إلى أنه ليس من حقه سب الآخرين داعيا إياه بالتزام الهدوء واحترام باقي المسافرين، وهو ما لم يرق المتقاعد الإيطالي ليتهجم مباشرة على السائق الذي لم يسلم بدوره من السب والقذف ويقوم برشه بغاز الفلفل على مستوى وجهه.

 

وقد تدخلت إحدى فرق الإسعاف لتقديم الإسعافات الاولية لسائق الحافلة، كما قامت مصالح الأمن بتهدئة الاوضاع من دون أن تتمكن من إلقاء القبض على المتقاعد الإيطالي لأن سواء المهاجرة المغربية أو السائق رفضا متابعته قضائيا، حيث لم يسمح له فقط بالسفر على متن نفس الحافلة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن