تشرميل مغربي بوسط مدينة كوزينسا بسبب التحرش ينتهي باعتقال خمسة مغاربة




عاشت مدينة كوزينسا مساء أمس الثلاثاء على وقع رعب حقيقي تسبب فيه “تشرميل” خمسة مهاجرين مغاربة فيما

بينهم، لم يتوقف إلا بتدخل القوات الأمنية لتعتقل الجميع ناقلة إثنان منهما إلى المستشفى نظرا لإصابتهما بجروح متفاوتة.

 فحسب مصادر محلية من كوزينسا فإن ما يشبه معركة حقيقية اندلعت بين المغاربة الخمسة بساحة أوربا على الساحة السابعة والنصف من مساء يوم أمس، استعمل فيها المتعاركون القارورات الزجاجية الفارغة، أدت إلى إصابة إثنين منهم إصابات بليغة في الرأس وجروح بمختلف أنحاء الجسم.

 

وحاول ثلاثة من المتعاركين المغاربة الفرار بعد وصول الكربنييري إلى أنه سرعان ما تم القبض عليهم ليتم اقتيادهم إلى السجن في انتظار عرضهم، رفقة المصابين الآخرين اللذين تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج، على أنظار العدالة بتهمة الضرب والجرح.

 

وعن الأسباب التي دفعت المغاربة الخمسة في الدخول في عملية “تشرميل” أفزعت الساكنة كشف المحققون أن بعض المتعاركين قد يكونوا تحرشوا لفضيا بإحدى المهاجرات المغربيات المتزوجات من أحد المتعاركين. 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن