حادثة سير لفريق مغربي لكرة القدم النسوية أودت بحيات 3 لا عباتي 




تعرض فريق “التضامن عين عتيق” لكرة القدم النسوية، يومه الاثنين 14 نونبر 2016، لحادثة سير خطيرة، في طريق 

عودتهم من مدينة مراكش إلى عين عتيق، أودت بحياة 3 لاعبات، فيما أصيبت أخريات بجروح متفاوتة الخطورة.

ونقلت إحدى صديقات اللاعبات في تدوينة على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن كل من اللاعبة فاطمة الزهراء عوينات المزدادة سنة 1997، مونيا ربيهي المزدادة سنة 1974 و سومية حيلوا سنة 1981، فارقن الحياة خلال الحادثة المفجعة.

وفي اتصال بالجامعة الملكية لكرة القدم، لمعرفة مزيد من التفاصيل عن الواقعة، أكد ناطقها الرسمي محمد مقروف، أن الجامعة لا علم لها بالموضوع، ولم تتوصل بعد بخبر وفاة اللاعبات.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن