إغلاق مسجد ببمولنبيك بسبب التطرف




​ذكرت عناوين صحف Sudpresse اليوم الجمعة أن عمدة مولنبيك Françoise Schepmans من (MR) قامت بإصدار أمر بإغلاق مسجد لقمان الواقع بشارع رانسفورت والذي يقبل عليه أشخاص يشتبه في انتمائهم للإرهاب، وذلك بسبب وجود مخالفات في التخطيط الحضري.

وحسب الصحيفة فقد كان جهاز أمن الدولة يراقب هذا المسجد منذ ما يقرب من السنة والذي إشبته في وجود التطرف فيه.

والجدير بالذكر أن من بين المترددين على هذا المسجد بشكل خاص كل من أيوب الخزاني، منفذ الهجوم الفاشل على قطار تاليس، وشكيب أكروح الذي شارك في هجمات باريس ومحمد عبريني، “الرجل صاحب القبعة” المشارك في هجمات 22 مارس.

ووفقاً لتأكيد الأوامر الشفهية فقد تم إغلاق المسجد يوم 7 أكتوبر “من أجل تغيير سرداب وطابق أرضي والطابق الأول الخلفي، من محل تجاري إلى مكان للعبادة، وتغطية الساحة الجانبية، وتعديل الواجهة بدون رخصة تخطيط”.

ولن تتم إعادة فتح المكان إلا إذا “وجد مسؤولو البلدية أنه تم تنفيذ إعادة التأهيل بشكل جيد”.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن