غضب في اليونان بسبب بناء مسجد في العاصمة أثينا




​يقف مواطنون من ذوي التوجه اليميني المتطرف في اليونان، منذ عدة أيام أمام بناء مسجد في العاصمة اليونانية أثينا.

ويحتل هؤلاء المواطنون مرآباً للسيارات كان مملوكاً لسلاح البحرية اليونانية بالقرب من حي فوتانيكوس في العاصمة، وهو المكان الذي ينتظر أن يبنى فيه أول مسجد في أثينا.
وذكر شهود عيان اليوم الخميس، أن المحتلين لا يسمحون لأي شخص غير معروف لديهم بدخول المكان المخصص لبناء المسجد.
وأدان عمدة أثينا “جيورجوس كامينيس” هذا العمل مساء أمس الأربعاء، وطالب السلطات بإنهاء احتلال المبنى.
وكان البرلمان اليوناني قد وافق في أغسطس (آب) الماضي، بأغلبية كبيرة على بناء مسجد في العاصمة.
ويواجه بناء المسجد معارضة من جانب الكنيسة والمنظمات اليمينية منذ عام 1979، ومن المنتظر أن تمول الدولة اليونانية بناء المسجد.
يعيش أكثر من 61 ألف لاجئ ومهاجر في اليونان، معظمهم من دول ذات صبغة إسلامية، وذلك وفقاً لبيانات فريق الأزمات المخول بالتعامل مع أزمة اللاجئين، في حين أن المذهب المسيحي الأرثودكسي هو الدين الرسمي للبلاد وفق الدستور، حيث يعتنق نحو 97% من اليونانيين هذا المذهب.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن