20 سنة سجنا لمغربي قاد مركب الموت نحو إيطاليا




  

أدانت محكمة مدينة كاتانيا الصقلية مهاجرا مغربيا بعشرين سنة سجنا نافذا لتورطه في مقتل ما لايقل عن 49 شخصا إثر غرق المركب الذي كان يقوده المهاجر المغربي رفقة 7 أشخاص آخرين وعلى متنه حوالي 400 مهاجرا غير نظاميا انطلاقا من السواحل الليبية.

 

وتمت إدانة المهاجر المغربي مصطفى سعيد ،24 سنة، رفقة شخصين آخرين أحدهما ليبي والآخر تونسي في محاكمة مباشرة بالقتل العمد وتسهيل الهجرة غير الشرعية وذلك بعد أكثر من عام من انتشال عمال إنقاذ الضحايا من مخزن قارب صيد مع 312 ناجيا.

 

هذا فيما يتم محاكمة خمسة أشخاص آخرين من بينهم مهاجر مغربي في قضية منفصلة تورطوا بدورهم فيما سمي إعلاميا بفاجعة “منتصف شهر غشت 2015” حيث كانت إحدى السفن النرويجية قد قامت بإنقاذ الناجين في عرض المتوسط بينما تم إحصاء 49 حالة وفاة أكدت التشريحات الطبية أن معظمها مات نتيجة الإختناق.

ووصل 142 ألف مهاجر على الأقل إلى إيطاليا في 2016 وتوفي نحو 3100 في الرحلات المحفوفة بالمخاطر.. وجاء نحو 154 ألفا إلى إيطاليا في 2015 وتوفي 2892 شخصًا.

 1476366720mag1صور الموقوفين في غشت 2015

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن