القانون الإيطالي يسمح بتزوج مغربية من مسيحي ضدا في القانون المغربي




كشفت مصادر إعلامية بمدينة “ترينتو” الإيطالية، أن محكمة الشؤون المدنية بالمدينة، قضت بتزويج  فاطمة مهاجرة مغربية (25سنة) مسلمة بإنريكو ،إيطالي، كاثوليكي الديانة رغم عدم حصولهما على الإذن بالزواج من السلطات القنصلية المغربية وفق ما تنص عليه القوانين الإيطاليةوينص الفصل 116 من القانون المدني الإيطالي على وجوب حصول أي أجنبي يريد الزواج بإيطاليا على موافقة سلطات بلده المختصة، و في حالة المهاجرة المغربية المقيمة بإيطاليا منذ 2008 ،فإن القنصلية المغربية العاملة بفيرونا رفضت الموافقة على زواجها من غير المسلم كما تنص عليه قوانين المدونة.

لمهاجرة المغربية في تصريح لإحدى الصحف المحلية اتهمت موظفي القنصلية المغربية بممارسة الضغوط عليها حتى يتم ثنيها عن الزواج بالإيطالي وأن البعض نصحها باقناع من تريد الزواج به بإعلان إسلامه “ولو على الورق” حتى يحصلا على الموافقة الإدارية للقنصلية.

العريسان الشابان فاطمة وإنريكو رفضا أن يبنيا زواجهما على ما أسماه بالإحتيال وفق تصريحهما، خصوصا وأن كلاهما غير مقتنع بشرط الدين في بناء علاقتهما، وهو ما دفعهما لللإلتجاء إلى القضاء الذي وافق مباشرة على زواجهما ضدا على القوانين المغربية التي جاء في حكم المحكمة أنها تتعارض مع مبادئ الدستور الإيطالي.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن السنوات الأخيرة تشهد تزايد هذا النوع من القضايا وسط مغربيات إيطاليا، أمام تشبث القنصلية المغربية بشرط إعتناق الإسلام على الزوج حتى تتم الموافقة تضظر بعض المغربيات للإلتجاء إلى القضاء حتى يتم المصادقة على زواجهن بغير المسلمين.هذا فضلا على أن المغربيات الحاصلات على الجنسية الإيطالية غير ملزمات بالحصول على الوافقة الإدارية من الهيئات القنصلية.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن