إتجاه مغربي لفرض ضرائب على الفيس بوك وجوجل




يعمل مكتب الصرف ومديرية الضرائب بالمغرب على أن يفرضا ضرائب على الشركات العملاقة التي تجني أموالاً طائلة من الإنترنت ومستخدميه, وببدايتهما جوجل وفيس بوك.
فقد أعلنت المصادر من داخل اللجنة المشتركة بين مكتب الصرف ومديرية الضرائب, “أن الشركتين العملاقتين حتى الآن لا تخضعان لأي قانون ضريبي بالمغرب, ولهذا تعتزم اللجنة مناقشة إمكانية فرض ضرائب عليهما .. هذا في لقاء متوقع بيناير 2018”.
ويضيف المصدر أنه قبل أن يتم فرض ضرائب على الشركتين, سيتحتم على اللجنة تقييم دخول الشركتين بالمغرب, قبل سطر أي قانون بخصوصهما. كما يجب على مكتب الصرف ومديرية الضرائب الأخذ بالإعتبار “التجنب الضريبي” الذي تعتمده جوجل وفيس بوك كـ”تحايل ضريبي” .. فجوجل مثلاً تقع قاعدتها بولاية ديلاوار والفضاء الأزرق يقع في أيرلندا .. والمنطقتين معروفتين بنظامهما الضريبي المتقدم.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن