أزمة كتالونيا يدفع اليورو إلى أعلى مستوى في أسبوعين




ارتفع اليورو لأعلى مستوى في أسبوعين، مقابل الدولار المتراجع على نطاق واسع اليوم الأربعاء، بفعل مشاعر الارتياح إزاء إحجام إقليم كتالونيا عن إعلان الاستقلال الرسمي عن إسبانيا.

وفي خطاب ألقاه أمام برلمان كتالونيا، مساء أمس، أعلن رئيس الإقليم استقلالاً رمزياً فقط، داعياً إلى إجراء محادثات مع مدريد في بادرة قلصت المخاوف بشأن حدوث اضطراب فوري في قلب منطقة اليورو.

وارتفع اليورو إلى 1.18345 دولار في التعاملات المبكرة ،الأربعاء، وهو أقوى مستوى له منذ 26 أيلول/ سبتمبر الماضي.

وتلقى اليورو الدعم أيضاً من بيانات اقتصادية قوية من ألمانيا، وكذلك انخفاض واسع النطاق للدولار.

وانخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة مقابل ست عملات رئيسية، 0.1 % إلى 93.175 بعد أن بلغ أعلى مستوى في عشرة أسابيع الأسبوع الماضي.

وينتظر المستثمرون محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) ،الذي عُقد في أيلول/ سبتمبر، والمقرر نشره في وقت لاحق الأربعاء. ولمح المجلس في الاجتماع إلى أنه قد يرفع أسعار الفائدة للمرة الثالثة هذا العام حتى مع بقاء التضخم دون هدف 2%.(REUTERS)




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن