ثروات 8 أثرياء العالم يملكون ما يعيش به نصف الافقر من سكان العالم 




​كشف بحث حديث لمؤسسة “أوكسفام” الدولية التي تسعى لمكافحة الفقر في العالم، أن 8 مليارديرات فقط يمتلكون ثروة تعادل ما يملكه النصف الأفقر من سكان العالم، أي نحو 3.6 مليار إنسان.

والأثرياء الثمانية الذين ذكرهم البحث هم بيل غيتس مؤسس شركة “مايكروسوفت”، ومارك زوكربرغ مؤسس شركة “فيسبوك” ورئيسها التنفيذي، ووارن بافيت أشهر مستثمر أمريكي في بورصة نيويورك، ومايكل بلومبرغ رجل الأعمال وعمدة نيويورك السابق، وجيف بيزوس مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة “أمازون”، ورجل الأعمال المكسيكي كارلوس سليم، ولاري إليسون الرئيس التنفيذي لشركة “أوراكل”، وأمانشيو أورتيغا أغنى أغنياء أوروبا.

وقبيل افتتاح منتدى دافوس الاقتصادي في سويسرا، دعت المنظمة زعماء العالم المشاركين به للعمل على تعديل ما سمته “الاقتصاد المشوه”، والسعي لتقليل الفجوة بين الأثرياء والفقراء في العالم

كما طالبت “أوكسفام” بتعزيز التعاون الدولي لمكافحة التهرب الضريبي، وإنفاق أموال الضرائب في دعم المنظومات الصحية والتعليم وخلق فرص العمل وتعزيز مكانة المرأة.

وقال المدير التنفيذي لـ”أوكسفام” مارك غولدرينغ: “هذا العام يبدو غياب العدل في توزيع الثروات أكثر وضوحا وصدمة من الماضي”.

وتابع: “أبشع ما يمكن تخيله أن مجموعة من الأشخاص يمكن جمعهم في سيارة غولف صغيرة يملكون أكثر من نصف سكان العالم الأكثر فقرا”.

وأشار غولدرينغ إلى أنه “بينما هناك شخص من بين كل 9 أشخاص في العالم سيذهب إلى الفراش الليلة جائعا، هناك مجموعة صغيرة من المليارديرات يمتلكون ثرون يحتاجون أعمارا على أعمارهم لإنفاقها”.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن