​اليورو يتراجع إلى أدنى مستوياته في حوالي 14 عاماً مقابل الدولار ويقترب من نقطة التعادل




واصل اليورو تراجعه أمام الدولار مسجلاً أدنى مستوى له في نحو 14 عاماً، تزامناً مع الدفعة القوية التي تلقتها العملة الأمريكية من قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي برفع الفائدة.
ورفع الفيدرالي أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس إلى النطاق بين 0.5% و0.75% خلال اجتماعه أمس، مشيراً إلى إمكانية اتباع سياسات أكثر تشدداً خلال العام المقبل.
وتوقع البنك المركزي الأمريكي رفع الفائدة ثلاث مرات خلال 2017 بدلاً من مرتين فقط، وهو ما قد يشكل ضغوطاً إضافية على اليورو الذي انخفض أمام الدولار بنسبة 5% هذا العام متجهاً نحو نقطة التعادل بين العملتين.
وتراجع اليورو أمام العملة الأمريكية بنسبة 1.1% إلى 1.0422 دولار، في تمام الساعة 03:48 مساءً بتوقيت مكة المكرمة، وهو أدنى مستوى له منذ يناير/ كانون الثاني 2003.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن