عمدة مدينة ألماني: مجموعة من المهاجرين المغاربة القُصر يفضلون السلوك الإجرامي عن الإندماج في المجتمع




مجموعة من خمسة عشر مهاجر أفريقي من شمال أفريقيا، قُصر ومعظمهم من المغرب، يروعون مدينة مانهيم الألمانية.فوفقا لعمدة المدينة، بيتر كورز، هؤلاء المهاجرون يقومون بتخريب الممتلكات العامة، يرتكبون جرائم في الشوارع ويهاجمون الناس. ويقول ” المواطنون قد يظنون ان ذلك فشل للدولة عندما لا يتم محاسبة هؤلاء المهاجرون القُصر على سلوكهم الإجرامي”.

وأضاف “بعض من مرتكبي الجرائم لا يمكن القبض عليهم وذلك يرجع لكونهم صغار في السن أي تحت السن القانوني أو لأنهم بدون هوية تعريفية. وأيضا، من الصعب طردهم وترحيلهم إلى بلادنهم حتى إذا كان في استطاعتنا القبض عليهم”.

وفقا لإحصائيات ألمانية، لم يتم طرد أي لاجيء قاصر من ألمانيا في العام الماضي.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن