مصادر استخبراتية: 800 جهادي بينهم مغاربة يستنفرون الانتربول




بعد سقوط آخر معاقل التنظيم في سوريا, أصبح مئات الجهاديين المغاربة والأوروبيين الذين كانوا يقاتلون في صفوف التنظيم الإرهابي المعروف بإسم “داعش” خلال السنوات الثلاث الماضية .. أكبر مشكلة تواجه المخابرات المغربية والأوروبية .. خاصةً أن مصير هؤلاء يبقى مجهولاً في الوقت الحالي.
مصادر مغربية وغربية مطلعة كشفت أن الأنتربول أرسلت لمختلف الأجهزة الأمنية الأوروبية مذكرة تحذر فيها من 800 جهادي من مختلف الجنسيات, بينهم مغاربة من مزدوجي الجنسيات, والذين تمكنوا من الهرب من سوريا إلى تركيا في الأشهر الأخيرة .. ومنها لبلدانهم الأصلية وأوروبا.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن