سيناتور إيطالي يصرح “إنه لفظيع من يقول لا لمنح الجنسية لمولودين بإيطاليا”




كشفت صحيفة “لاريبوبليكا” الإيطالية أن المهندس والسيناتور الإيطالي دائم العضوية “رينتسو بْياني”، إنضم هو الأخر إلى مجموعة من النواب والسياسيين والأساتذة من أجل الضغط على الحكومة لتعجيل القرار والموافقة على منح الجنسية لأبناء المهاجرين المولودين على الأراضي الإيطالية وأيضا إلى الأطفال الذين قدموا إلى إيطاليا في سن صغير وتابعوا دراستهم في المدارس الإيطاليا.

وصرح رينتسو بياني أن إيطاليا تعتبر البلد  الحضن الثاني لهؤلاء الأطفال، بحيث أن جميع الأطفال بدون إستثناء يتقاسمون الحب والمودة بينهم، ولا إختلاف بينهم ما داموا يتشاركون في الموسيقى والمطاعم و الشوارع والأزقة والمدارس، حيث إعتبرهم  هبة من السماء لدى وجب على الحكومة الإيطالية أن تكون واعية بأنهم مستقبلنا الوحيد.

وأكد أنه لأمر فضيع أن يمنع أطفال المهاجرين من حقهم المشروع، حيث أنهم يعتبرون  إيطاليين ما داموا مولودين على الأراضي الإيطالية




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن