منح الجنسية للأجانب تدفع وزراء وسياسيين للإحتجاج وخوض إضراب على الطعام




بادر عدد من الوزراء و السياسيين إلى تنفيذ قرار خوض إضراب على الطعام ضد الحكومة الإيطالية، بعد التماطل في إصدار قانون يحث على إعطاء الجنسية لأبناء المهاجرين المقيمين على الأراضي الإيطالية.

حيث بقى القانون عالق لسنوات مما أثار إستياء عدد من الفاعلين الجمعويين ووزراء وسياسيين، حيث إنضم إلى هذه المبادرة أساتذة معلمين بإيطاليا للضغط على الحكومة وشيوخ المجلس، وذلك للمصادقة على القانون الذي أطلق عليه “ليس صولي”.

هذا و ما زال القانون لم يتم الإتفاق عليه بشكل نهائي، خاصة أنه بعد الجلسة التشريعية، تم  قدم أربعة نواب أعتراضهم على القانون، حيث صوت 156 نائبا من أصل 161 نائب .




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن