اعتقال مهاجر مغربي إحتال على عجوز إيطالي ب 230 ألف يورو 

سرقة




في ندوة صحفية صباح أمس الخميس بمدينة اوسطا أعلنت قيادة الكربنييري أنها ألقت القبض على “مجرم خطير” من جنسية مغربية ثبت تورطه في سرقة مبلغ 230 ألف يورو من ثمانيني إيطالي يقيم بنواحي المدينة.

 

قائد الكربنييري “دانيلو دا أنجيلو” قال إن تفاصيل القضية تعود إلى شهر نوفمبر الماضي عندما تلقت مصالحه شكاية من ثمانيني يقيم ببلدة “كونيي” يبلغ من خلالها عن تعرضه لخداع أدى إلى فقدانه لمبلغ 230 ألف يورو كان يحتفظ به في خزينة سرية في بيته.

 

وبحسب المشتكي فإن شخصين مجهولين قاما بالإحتيال عليه عندما اوهماه أنهما يبيعان جهازا مضادا للسرقة وبعدما قام باستضافتهما في بيته دلهما عن مكان الخزينة السرية، ولكنه يومين بعد ذلك سيتفاجأ باختفاء مدخراته المالية التي كان يحتفظ بها داخل الخزينة.

 

وبعد مجموعة من التحريات الدقيقة قال مسؤول الكربنييري أنها اعتمدت بالخصوص على تتبع شبكة الإتصالات بالبلدة ليتم بالتالي التوصل إلى المتهم الرئيسي بعدما استطاع الضحية التعرف عليه، ليتم إلقاء القبض على المهاجر المغربي نور الدين بادي ، 31 سنة، ويتم إيداعه السجن، فيما ستتم متابعة شريكه وهو مغربي كذلك في حالة سراح.

 

وأضاف قائد الكربنييري بأوسطا أن مصالح تريثت الإعلان عن العملية رغم إلقاء القبض على المتهم الرئيسي منذ حوالي شهر أملا  في استرجاع المبلغ المسروق الذي لم يتم التوصل إليه بعد، داعيا المواطنين للإدلاء بجميع العلومات التي يتوفرون عليها فيما يخص المتهم الذي تم تعميم صوره على وسائل الإعلام، وما إذا كان هناك ضحايا آخرين لذات المتهم، حسب تعبير المسؤول الأمني الإيطالي.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن