إدانة مهاجر مغربي  تسبب في إجهاض زوجته ثلاث مرات بايطاليا




أصدرت محكمة مدينة كونيو بإيطاليا اليوم الثلاثاء، حكماً يقضي بإدانة مواطن مغربي يبلغ من العمر 37 عاماً، بالسجن النافذ لمدة خمس سنوات وتسعة أشهر وذلك بسبب اعتداءاته المتكررة على زوجته.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى شهر ماي من سنة 2012، حين تقدمت سيدة مغربية تبلغ من العمر 38 عاماً لمركز الكربينييري بمدينة كونيو بشمال إيطاليا، لتطلب المساعدة وتقرر كشف تفاصيل تعرضها للاعتداء من طرف زوجها لعدة سنوات.

وبحسب ما قالته المهاجرة المغربية للمحققين، فإنها تعرفت على زوجها في رحلة لها إلى المغرب سنة 2008، وهي السنة التي عقدت فيها القران معه، والتحق بها إلى إيطاليا في اطار التجمع العائلي، ومباشرة بعد وصوله غيّر طريقة تعامله معها، إذ يرفض العمل ويرغمها على الاشتغال بدلاً منه لتوفير مصاريفه.

ووفق التحقيقات التي استندت عليها المحكمة في اصدار حكمها، فإن المهاجر المغربي كان يمارس الجنس بالقوة على الزوجة بالرغم من رفضها، وقد تسبب لها الإعتداءات المتواصلة الجسدية والنفسية في إجهاضها لثلاث مراتٍ، وساندت مجموعة من الجمعيات التي تناهض العنف ضد النساء المواطنة المغربية ووفرت لها طبيباً نفسياً لتتبع حالتها.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن