مقتل شخص إثر حريق “متعمد” في مركز إيواء مهاجرين قرب باريس




 

خلف حريق “يعتبر متعمدا” في مركز لإيواء المهاجرين قتيلا و 14 جريحا في ضاحية باريس الجمعة، بعد اعتداءات أخرى على منشآت لاستقبال المهاجرين أو الأشخاص المشردين.

قتل شخص في حريق اندلع ليل الخميس الجمعة في مركز  بولونيو-بيلانكور، وهي ضاحية راقية تقع غرب العاصمة الفرنسية، يستقبل عمالا مهاجرين  يعيشون وحدهم وفي أوضاع منتظمة.

ويعتبر الحريق “متعمدا” بعد هجمات أخرى على منشآت لاستقبال المهاجرين أو الأشخاص الذين لا يمتلكون مركز إقامة ثابت.

وتوفي شخص ألقى بنفسه من النافذة، وفق ما قالت مديرية الشرطة. وأوضح باكاري سيسوكو رئيس لجنة السكان “إنه مواطن من مالي في الأربعين من عمره قفز من الطابق الثالث”. وأصيب 14 شخصا في الحريق.

وتشيرعناصر التحقيق الأولية إلى وجود آثار وقود وآلة لنفخ النيران في مدخل هذا المبنى من ثلاثة طوابق.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن