إيطاليا : شجار عنيف بين مغربيين ينتهي بضرب أحدهما للآخر بالمطرقة




عاشت إحدى أحياء مدينة بيسطويا صباح اليوم على وقع مواجهة عنيفة بين مهاجرين مغربيين أدت إلى نقل أحدهما في حالة خطيرة إلى المستشفى واعتقال الثاني.

 

فقد ذكر موقع “إلتِرٌينو” المحلي أن المهاجرين المغربيين دخلا في مواجهة عنيفة في حدود الساعة العاشرة والنصف صباحا في حي “بورطا ألبورغو” أمام مسمع ومرأى الجيران دون معرفة الأسباب الحقيقية ولم يتوقفا إلا بعد أن انهال أحدهما بمطرقة كانت معه.

وحسب المعلومات التي حصل عليها الموقع من المحققين الذين هرعوا إلى مكان الحادثة فإن المهاجر المغربي مصطفى آيت شلا ، 40 سنة، كان قد استقبل في بيته لبضعة أيام مواطنه هشام عطاري ،45 سنة، إلا أنه مؤخرا لسوء فهم بينهما قام بطرده من البيت ورفض صباح اليوم فتح الباب له، ليقوم هذا الاخير بالضرب الباب بقوة ومحاولة اقتحامه مما تسبب في تكسير زجاج الباب الرئيسي، وبعد أن تم فتح الباب دخلا الإثنان في اشتباك عنيف لم ينتهي إلا بعد ان انهال آيت شلا على مواطنه عطاري بمطرقة كانت معه في البيت.

وقد تم نقل المهاجر المغربي المصاب إلى المستشفى على وجه السرعة لتلقي العلاجات الأولية حيث تبين أنه تعرض لإصابات بليغة، فيما تم اعتقال المعتدي مباشرة بعد استكمال كافة الإجراءات معه بالبيت (الصورة)




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن