حملة فايسبوكية لمغاربة العالم بعنوان “من حقي كمغترب مغربي سيارة واحدة بدون جمرك ولا رسوم ” ضريبة غربتي”.




 

 الرسالة 

السلام عليكم اظن انه من أبسط حقوق المواطن المغربي المغترب عن وطنه و المساهم في اقتصاد بلده و توفير العملة الصعبة له أن يكون بإمكانه امتلاك سيارة على الدوام ببلده المغرب حيث لا يعقل أن يكون المغترب المغربي الذي يؤدي الواجبات الضريبية و الجمركية ببلد الغربة ملزما بأداء نفس الواجبات في بلده الأم فأرجو أن يتم النظر في هذا المطلب الحقوقي و إعطاؤه العناية و الاهتمام الكافيين و شكرا..أطلق مغاربة العالم حملة الكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي لجمع 10 ألالاف توقيع على عريضة تحت عنوان”من حقي كمغترب مغربي سيارة واحدة بدون جمرك ولا رسوم ” ضريبة غربتي”.

https://www.facebook.com/groups/941743102615780

وصل عدد الموقعين لحد الان 7022 شخص، والعدد مرشح للارتفاع لما يشكله الموضوع من حساسية وأهمية بالنسبة لمغاربة العالم.

والهدف من هذه العريضة هو تحقيق الحكومة المغربية لمطلبهم المتمثل في اعفائهم من الرسوم الجمركية على سيارتهم الخاصة. الذي يدخل في إطار إزالة العراقيل التي تحول دون انسيابية الاستثمارات التي يريد أبناء الجالية المغربية تنفيذها في بلدهم، وأيضا مقابل مساهمتهم البناءة والفعالة (التي تقدر بحوالي 10 في المائة من الناتج الوطني الإجمالي ) في ورش البناء والتنمية التي تتوخاها المملكة لمواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تعصف بها.

فيما استنكر مغاربة العالم اقصاء قانون المالية 2016 لشريحة واسعة من الجالية المقيمة في الخارج. حسب ماجاء به قانون المالية 2016، الذي سيمنح بموجبه حق الاستفادة من تخفيض الرسوم الجمركية المفروضة على السيارات المستوردة للمغاربة المقيمين في الخارج فقط للذين تجاوزت أعمارهم 60 سنة وقرروا العودة النهائية للاستقرار في المغرب، هذه التخفيضات التي حددها قانون المالية لسنة 2016 قد تصل الى 90 في المائة.

 

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*