بلجيكا- تكريم تضحيات الجنود المغاربة لتحرير أوروبا من النازية




تم يوم 14 ماي 2014 تخليد الذكرى الـ76 لمعركة “جيمبلو – شاستر” بالمقبرة الوطنية العسكرية الفرنسية بشاستر، جنوب بروكسيل، حيث ترقد جثامين مئات المغاربة الذين سقطوا في المعارك ضد الجنود النازيين خلال الحرب العالمية الثانية.

ووفق ما أفادت به قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء فقد وضع سفير المغرب ببلجيكا، سمير الظهر، مرفوقا بالقنصل العام لفرنسا ماري كريتسن بوتيل، بهذه المناسبة، إكليلا من الزهور ترحما على أرواح الجنود الذين ضحوا من اجل الحرية، حيث أشادت العديد من الشخصيات المشاركة في هذه المراسم بشجاعة الجنود المغاربة الذين حاربوا، الى جانب فرنسا، ضد النازية .

“وبعد تحية الأعلام والمراسيم العسكرية، نوه المشاركون، وضمنهم عدد من افراد الجالية المغربية ببلجيكا، وقدماء المحاربين الذين شاركوا في الحرب العالمية الثانية، وشخصيات سياسية بينها وزير الدولة أندري فلاهو، ومنتخبون ومسؤولون بلجيكيون وفرنسيون، ببسالة وتضحيات هؤلاء الجنود الذين سقطوا في ساحة الشرف” بحسب نفس المصدر.

يذكر أن معركة جومبلو (12-16 ماي 1940) كانت من أهم المعارك التي انتصر فيها الجيش الفرنسي على ألمانيا النازية خلال الحرب العالمية التانية، حيث شارك فيها 100 ألف محارب مغربي استجابوا لنداء الراحل صاحب الجلالة الملك محمد الخامس في 3 شتنبر 1939 من أجل تحرير البلدان الأوروبية من الاحتلال النازي.

هياة التحرير + وكالة المغرب العربي للأنباء




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن