هولندا: مظاهرة ضد استقبال اللاجئين .. والنائب اليميني فيلردز يطالب بسجن المهاجرين لحماية النساء من “الإرهاب الجنسي” ! (فيديو)








خرج متظاهرون أمس الاثنين رفضاً لخطط فتح مركز إيواء لـ 500 لاجئ، في بلدة هيش بشرق هولندا، ووقعت مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين، حسب وسائل الإعلام والبلدية.ووقعت هذه المواجهات بعد ساعات على دعوة النائب من اليمين المتطرف غيرت فيلردز لسجن المهاجرين في مراكز استقبال من أجل حماية النساء اللواتي كما قال يتعرضن لاعتداءات شبيهة بالتي حصلت ليلة رأس السنة في كولونيا بألمانيا.

وتجمع حوالي ألف شخص أمام البلدية للاحتجاج على اجتماع عام يهدف إلى الاستعداد لاستقبال 500 مهاجر خلال السنوات الشعر المقبلة، عندما تظاهر عشرات الأشخاص وهم يرشقون مبنى البلدية بالبيض، حسب وكالة الأنباء “اي ان بي”.

وتدخلت قوات الأمن وحصلت مواجهات مع المتظاهرين.

وجاء كلام فيلدرز في شريط فيديو وزع بالانكليزية والهولندية يتطرق فيه إلى أعمال العنف التي وقعت ليلة راس السنة في كولونيا في ألمانيا.

وبعد أن ندد بهذه الاعتداءات التي أدت إلى تقديم 766 شكوى (بينها 497 بشأن اعتداء جنسي) اعتبر فيلدرز أن ما حدث في كولونيا هو عبارة عن “ارهاب جنسي” مكرراً طلبه اقفال حدود هولندا.

وأضاف “ما دام الأمر لا يتغير وما دامت نساؤنا في خطر بمواجهة +قنابل التستوستيرون الاسلامية+ اقترح حجز كل اللاجئين الذكور في مراكز لطالبي اللجوء”.

ومع انقسام المجتمع الهولندي بشأن اللاجئين، تصاعدت شعبية حزب الحرية، حزب فيلدرز وبات في طليعة استطلاعات الرأي.

وتلقت هولندا خلال السنة الماضية حتى نهاية تشرين الثاني/نوفمبر 54 الف طلب لجوء. (فرانس برس)




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن