الفتاة النورويجية تجد أباها بعد 26 سنة 




بعد أن نشرنا خبـر وصـورة الفتاة النرويجيـة.التي نشرت تدوينة على الفيسبوك تبحث عان اباها،
 تيريزاودوكــــارد،شابة نرويجية تبلغ من العمر 26 عاما، لم تكن تعرف والدها المغربي، وبعد 26 سنة وهو عمرها وجدتـه قبل بضعة أيام.
في عام 1989 كانت لأم تيريز نوالدها المغربي علاقة لمدة قصـيرة. وبعد بضعة أشهر من ولادة تريز، لم تٌخبـرها أمها أبدا عن اسم وأصــل والدها.
مؤخرا، الشابة وضعت تدوينـة عبر الفيسبوك للعثور على والدها مرفوقة بصورة قديمة كانت قد وجدت له، مع معلومة مسقط رأسه، الحسيمة، وكتبت انها تأمل في الحصول على نصائح وأخبارمن شأنه أن يساعدها في سعيها.
وبعد يومين فقط، يوم 6 يناير، حصلت تيريز على رسالة من والدها تقـول أنه يعيش مع عائلته في تونس. الوالد وابنته سيكون لهما أول لقـــاء قريبا جدا.
كتبت وردت السعيدة تيريز عبــر الفيسبوك. “انتهــى بحثــــي. وأخيرا وجدت والدي. تحدث اليـه اليــوم على سكايب. أشكركم جميعا، وأنا متحمسة جدا وسعيدة حتـى البكاء. لا أستطيع أن أفسـر ما أشعر به الآن ، وهو يعيش في تونس مع عائلته. كل هذا لم يكـن ممكنا من دون مساعدتكــــــــم. وأنا ممتنـــــــة جدا! “.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن